ألم الجنوح

"الأشياء إذا أفرطت في غايات تضادها، ووقفت في انتهاء حدود اختلافها = تشابهت، قدرة من الله تضل فيها الأفهام، فهذا الثلج إذا أدمت حبسه فى اليد فعل فعْل النار، ونجد الفرح إذا أفرط قتل، والضحك إذا كثر واشتد أسال الدمع من العينين". هكذا كتب ابن حزم.وتجد أن العشق الشديد حين يتناهى قد ينقلب كرهاً وبغضاً … متابعة القراءة ألم الجنوح

حيوات مضاعفة!

استوقفتني عبارة للروائي البولندي أندرزيج ستاسيوك، يقول فيها: "أغلب الظن أن معدل الكيانات الرقمية والسينمائية والتمثيلية التي يلتقي بها المرء في حياته الدنيا يقترب من المعدل الذي يمكن أنه تهبه إياه الحياة الأبدية".  وبغض النظر عن حرفية العبارة، والسياق الذي وردت فيه، إلا أنها فتحت ذهني للتأمل.يولد الانسان المعاصر وتبتكر له المصانع ألوان الملهيات والألعاب … متابعة القراءة حيوات مضاعفة!

إغراء الحبّ وتبعاته

لدى الإنسان نزوع فطري للاستجابة لإغراء الحبّ، كما أن لديه ميولاً كامنة نحو التخلص من تبعات هذا الحب ومسؤولياته. يشير زيجومنت باومان في كتابه "الحب السائل" إلى انعكاسات التحولات الاجتماعية الجديدة بسبب نمو المجتمع الصناعي، وتطور الدولة القومية…الخ العوامل التي رسّخت تدريجياً من انفصال القيمة والتعاقد والمادية البرانية والصبغة الاستهلاكية بين العلاقات عموماً، وبين الجنسين … متابعة القراءة إغراء الحبّ وتبعاته

حظر الحِمَى

من المعاني الدالة على تمام الحكمة وكمال الرحمة والعلم بمقتضى الطبع البشري أنه كلما قويت نوازع النفس لأمر محظور كثر في الشرع الحواجز دونه، من حظر المقدمات ومظان الولوغ في الذنب، وهذا تراه في المحظورات المتعلقة بفتنة النساء، والمال، والسلطة، وما شابه ذلك.فلو أبيح النظر للمستحسنات والمصافحة والخلوة بهن، أو جاز في الشرع تناول قليل … متابعة القراءة حظر الحِمَى

حقائق بغيضة

عن ابن مسعود رضي الله عنه، قال النبي الكريم صلى الله عليه وسلم:"لا يُبَلِّغُنِي أحدٌ من أصحابي عن أحدٍ شيئًا، فإنِّي أحبُّ أن أخرج إليكم وأنا سَلِيم الصَّدر". تأملت مغزى هذا الحديث -وفيه ضعف-، وتذكرت كم ندمت على بعض ما عرفته عن أناس حولي. قد تجالس صديقاً، أو قريباً، أو زميلاً في عمل مدة سنوات، ثم يقفز أحمق منقمقم ما، ليخبرك -دون مبرر- عن بعض الأحوال الخفية لأولئك، سلوكيات أخلاقية غير محبّذة، أو صفة ذميمة لا تعرفها، أو اختلاسات مالية بتأويل أو بدونه، أو تعثرات أسرية صغيرة، أو أية مساوئ من جملة ما يلغ فيه الناس، وكلنا لا يكاد يخلو منها، ولكن الله يستر ويعفو، فإذا وقرت تلك الأحاديث في قلبك، لم تقدرأن تقابل من عرفت بعض أحوالهم بنفس الوجه الذي اعتادوا أن يروك به، ولابد لك من أن تتكلّف لإخفاء انطباعاتك الجديدة عن عيون ملاحظتهم، كما ستستأنف تأويلات جديدة لأحاديثهم، تنسجم مع الأخبار التي سمعتها عنهم، لتدخل في دوامة بائسة تختلط فيها الحقائق بالأكاذيب. وهذا العلم بخفايا رذائل الناس من أقبح العلوم -إن جاز التعبير-، والجهل خير منه، فلا أجمل من سذاجة القلب، وبراءة الضمير. أن تقابل كل من حولك بنفس صافية، وتفترض دوماً أنهم كذلك. لستَ أبلهاً، لكنك لا تسمح لنقلة الأسرار، والأخبار، والفضائحيون بأن يكدروا صفو روحك، لأن فيها ما يكفيها. حتى لو كان الناس أوغاداً، لا أريد أن أعرف ذلك، إلا بالقدر الذي يحميني من الضرر، وأما ما سوى ذلك، فتسميم للقلب، وكآبة للخاطر، وبؤس للذاكرة. أريد أن أكون سليم الصدر قدر ما أستطيع، فلا تشوه نفسي بأحاديثك، ولو كانت حقائقاً ملموسة. منحني الله وإياك قلباً أبيضاً، ونفساً صافية، وروحاً نقية.

تضخم الوهم

أتعجّب أحياناً من أناس نقابلهم أو نقرأ لهم لما أجده من غرابة فهمهم لأنفسهم، واضطراب تصورهم لذواتهم، وتوهمهم مكانة في العلم أو الدين أو الدنيا فوق ما هم عليه بمفاوز تقلّ أو تزيد، كما أتعجّب من خلْقٍ آخرين يفوقون أولئك في العلم أو الدين أو الدنيا، ولكنهم لا يرون لأنفسهم قدراً، ولا يعتقدون أنهم على … متابعة القراءة تضخم الوهم

عن الشيخوخة

يقول سينيكا:"تزدهر الروح وتمرح حين تضعف صلتها بالجسد"، ويؤكد تولستوي:"ندين لكبارالسن بالرقي الأخلاقي في عالمنا". ويذهب ڤواندو إلى الاعتقاد بأنه:"كلما دنا الجسد من سقوطه ارتقت الروح إلى ذروتها". وفي ذات الصدد يقول أوليفر ساكس عالم الأعصاب الشهير ت2015:"كثيرًا ما قال والدي، بعد أنْ عاش إلى الرابعة والتسعين : إنَّ عمر الثمانين هو من أمتع سنوات … متابعة القراءة عن الشيخوخة

المسافة بين الواقع والإدراك

في مشهد متكرر في أفلام توم وجيري الشهيرة، يركض جيري مسرعاً على سطح مرتفع، ويتجاوز السطح من شدة السرعة ويظل معلقاً في الهواء لبرهة، ثم يلقي بنظره للأسفل فيذهل لبعد المسافة، ثم يسقط بعنف.إذا تجاوزنا المضمون الكوميدي في المشهد، يمكننا أن نلتقط فكرة منه، فالمفارقة الكامنة في المشهد تظهر في ارتباط السقوط بإدراك الموقع لا … متابعة القراءة المسافة بين الواقع والإدراك